گروه نرم افزاری آسمان

و من سورة الشمس إلی آخر القرآن سورة الشمس
.( [مکیۀ، عشر و خمس لغیر نافع، و ست له] ( 2
ص:
و لا یخاف الفاء (عمّ).... .... .....
ش: أي: قرأ [ذو] ( 3) (عم) المدنیان و ابن عامر: فلا یخاف عقباها [ 15 ] علی أنه معطوف ( 4) علی فکذّبوه فعقروها [ 14 ] کأنه تبع
تکذیبهم و عقرهم.
( و الباقون بالواو علی أنه جملۀ حالیۀ، أي: فسوّئها [ 14 ] حالۀ کونه غیر خائف أن ( 5) یتعقب [علیه] ( 6) فی شیء، و فاعل [یخاف] ( 7
عائد علی ربّهم [ 14 ]، و قیل: إلی النبی الذي أرسل إلیهم، و قیل: إلی أشقیها، فی إذ انبعث أشقیها [ 12 ]، [أي:] و لا یخاف عقباها من
إقدامه علی عقرها؛ ففاعل یخاف علی هذا القول: العاقر.
تتمۀ: تقدم للعسري [اللیل: 10 ] و للیسري [الأعلی: 8] و العسر [البقرة:
.( و نارا تّلظّی لرویس و البزي ( 9 ،« العلق » 185 ] و یسرا [الکهف: 88 ] لأبی جعفر، و اقرا [العلق: 1] له أیضا، [و إمالۀ] ( 8) رءوس آي
سورة اللیل
.( [مکیۀ، إحدي و عشرون] ( 10
سورة الضحی
.( [مکیۀ، إحدي عشرة] ( 11
صفحۀ 540 من 584 www.Ghaemiyeh.com شرح طیبۀ النشر فی القرات المجلد 2 مرکز القائمیۀ باصفهان للتحریات الکمبیوتریۀ
1) فی د: ففر.) ) )
2) ما بین المعقوفین زیادة من ط من شرح الجعبري.) ) )
3) زیادة من م، ص.) ) )
(.(155 / 715 )، الإملاء للعکبري ( 2 / 4) ینظر: إتحاف الفضلاء ( 440 )، الإعراب للنحاس ( 3 ) )
5) فی م، ص: أي.) ) )
6) سقط فی م، ص.) ) )
7) سقط فی د.) ) )
8) بیاض فی ص.) ) )
9) فی ز: و الکبري.) ) )
10 ) ما بین المعقوفین زیادة من ط من شرح الجعبري.) ) )
11 ) ما بین المعقوفین زیادة من ط من شرح الجعبري.) ) )
شرح طیبۀ النشر فی القراءات(النویري)، ج 2، ص: 621
سورة الشرح
621 سورة التین ..... ص : 621 [مکیۀ، ثمان] ( 1). شرح طیبۀ النشر فی القراءات(النویري) ج 2
سورة التین
.( [مکیۀ، ثمان] ( 2
سورة العلق
[مکیۀ، عددها ثمانی عشرة للشامی، و العراقی، أي: البصري و الکوفی یعدّانها تسع عشرة آیۀ، و عددها للحجازیین المرموز لهم
.( بالصدر عشرون؛ فتعین أن یکون العدد الأول للشامی وحده] ( 3
ص:
.... ..... .....أن رأه (ز) کا بخلف ....
ش: و اختلف عن ذي زاي (زکا) ( 4) البزي فی: أن رّءاه استغنی [ 7] فروي ابن مجاهد، و ابن شنبوذ، و أکثر الرواة عنه بقصر الهمزة
.( من غیر ألف ( 5
و رواه الزینبی وحده عنه بالمد؛ فخالف فیه سائر الرواة عن قنبل.
ثم إن ابن مجاهد غلط قنبلا فی القصر، و ربما [لم] ( 6) یأخذ به، و زعم أن الخزاعی رواه عن أصحابه بالمد، و رد الناس تغلیطه بما
قال الدانی من أن الروایۀ إذا ثبتت وجب الأخذ بها و إن ضعفت حجتها فی العربیۀ، [و بأن] ( 7) الخزاعی لم یذکر هذا الحرف فی
کتابه أصلا.
قال الناظم: و لیس ما رد به علی ابن مجاهد لازما؛ فإن ( 8) الراوي إذا ظن غلط المروي عنه لا یلزمه روایۀ ذلک عنه إلا علی سبیل
البیان، سواء کان [المروي صحیحا أو ضعیفا؛ إذ لا یلزم من غلط المروي عنه ضعف] ( 9) المروي فی نفسه؛ فإن قراءة مردفین [الأنفال:
9] بفتح الدال صحیحۀ مقطوع بها، و قرأ بها ابن مجاهد علی ( 10 ) قنبل مع نصه أنه غلط ( 11 ) فی ذلک، و لا شک أن الصواب مع
صفحۀ 541 من 584 www.Ghaemiyeh.com شرح طیبۀ النشر فی القرات المجلد 2 مرکز القائمیۀ باصفهان للتحریات الکمبیوتریۀ
ابن مجاهد.
1) ما بین المعقوفین زیادة من ط من شرح الجعبري.) ) )
2) ما بین المعقوفین زیادة من ط من شرح الجعبري.) ) )
3) ما بین المعقوفین زیادة من ط من شرح الجعبري.) ) )
4) فی م، ص: زکا قنبل فی.) ) )
(.(380 / 493 )، التبیان للطوسی ( 10 / 5) ینظر: إتحاف الفضلاء ( 441 )، البحر المحیط ( 8 ) )
6) زیادة من ز.) ) )
7) سقط فی ص.) ) )
8) فی م، ص: لأن.) ) )
9) سقط فی ص، و فی م: من المروي إلی ... عنه ضعف.) ) )
10 ) فی م، ص: عن.) ) )
11 ) فی د: عطف زئد.) ) )
شرح طیبۀ النشر فی القراءات(النویري)، ج 2، ص: 622
و أما کونه لم یذکره فی کتابه فیحتمل أن یکون سأله عنه؛ فإن شیخه قال: فالذي ( 1) عندي أنه إن أخذ بغیر طریق ابن مجاهد، و
الزینبی عن قنبل [من] [طریق] ( 2) ابن شنبوذ و أبی ربیعۀ و ابن الصباح و العیاشی و دلبۀ [و ابن ثوبان] ( 3) و الیقطینی و غیرهم- فلا
ریب فی الأخذ له من طرقهم بالقصر وجها واحدا؛ لروایتهم کذلک من غیر نکیر، و إن أخذ بطریق الزینبی عنه فالمد کالجماعۀ فقط،
و إن أخذ بطریق ابن مجاهد فینظر فیمن روي القصر عنه: [فإن کان] ( 4) لصالح المؤذن ( 5) و الشنبوذي و غیرهم فیؤخذ به کذلک، و
إن کان ممن روي المد کالمعدل [و الکتابی] ( 6) فالمد فقط، و إن کان ممن صح عنه الوجهان من أصحابه: کالسامري و غیره أخذ
و ،« التجرید » و غیرهما، و من غیر طریقه فی « تلخیص ابن بلیمۀ » و « الکافی » بهما ( 7)، و الوجهان جمیعا من طریق ابن مجاهد فی
و غیره من طریقه، و القصر أثبت من طریق الأداء، و المد أقوي من طریق النص و « التیسیر » ( و غیرهما و بالقصر قطع فی ( 8 « التذکرة »
من زعم أن ابن مجاهد لم یأخذ بالقصر فقد أبعد غایۀ، [الإبعاد] ( 9) و خالف الروایۀ و اللّه أعلم.
سورة القدر
مدنیۀ، عددها خمس لغیر الشامی و المکی، أما هما فیعدانها ستّا، خلافها آیۀ القدر الثالثۀ مکی و شامی.
ص:
.... .... ......... .... و اکسر
مطلع لامه (روي) [اضمم أوّلا].... .... ....
ش: و کسر ( 10 ) مدلول (روي) الکسائی و خلف اللام من مطلع الفجر [ 5] علی أنه مصدر نادر کقولهم: علاه المکبر، و المعجز.
بالضم- مثل: المدخل، و المخرج، و المقعد. -« یفعل » ماضی « فعل » و الثمانیۀ بفتحها، و هو قیاس
سورة البینۀ
مکیۀ، ثمانی آیات، و هذا عند غیر البصري و الشامی، أما عندهما فتسع.
1) فی ص، م: و الذي.) ) )
صفحۀ 542 من 584 www.Ghaemiyeh.com شرح طیبۀ النشر فی القرات المجلد 2 مرکز القائمیۀ باصفهان للتحریات الکمبیوتریۀ
2) سقط فی د، ز.) ) )
3) فی ز: ابن یونان.) ) )
4) سقط فی ص، م، و فی د: فإنه کان.) ) )
5) فی م، ص: المؤدب.) ) )
6) فی ز: و الکفائی.) ) )
7) فی م، ص: بهما عنه.) ) )
8) فی م، ص: قطع له فی.) ) )
9) سقط فی ز.) ) )
(.(156 / 745 )، الإملاء للعکبري ( 2 / 10 ) ینظر: إتحاف الفضلاء ( 442 )، الإعراب للنحاس ( 3 ) )
شرح طیبۀ النشر فی القراءات(النویري)، ج 2، ص: 623
.( 7] فی الهمز [المفرد] ( 1 ، تتمۀ: تقدم البریّۀ [ 6
سورة الزلزلۀ
.( [مکیۀ، ثمان کوفی و الأول، و تسع فی الباقی] ( 2
.(3) [« أم القرآن » ] تتمۀ: تقدم خیرا یره [ 7]، و شرّا یره [ 8] فی الکنایۀ، و یصدر [ 6] فی
سورة العادیات